حرب عالمية رابعة بمباركة اللاانسانية..

حرب عالمية رابعة بمباركة اللاانسانية..

 

نبيل مملوك*

 

 

تعمل المجتمعات بكافة انظمتها وعاداتها وتقاليدها على كسر الرتابة والتقليد في إدارة الامور عبر الاعتماد على قطب أو منظومة جديدة.. فمنها ما غيّر عبر الثورة واطاح بهيكلية الحكم ومنها ما عمل على اضافة عدة اصلاحات سياسية واجتماعية بواسطة التظاهرات والتحركات..
وكي لا ننسى فهناك تغيير جذري شبه موحد يطال محركات الحياة الا وهو انقلاب المرأة بنصفها الامومي والزوجي والعملي والعلمي على النصف الاخر لتنافسه في سوق العمل والعلم والقوة في الحب (ان صح التعبير ) ولو شهدنا الامر في المجتمعات الغربية على..

لكن الصدمة الكبرى التي تطال العقول وخصوصاً عقول المتعصبين للجنس اللطيف, الا وهي تفوق المرأة على الرجل في عدم الاخلاص, بحسب احصاءات ربما _واتمنى_ الا تكون صحيحة ابدا, علنا نبتعد قدر الامكان عن عجلة الهزيمة والانحطاط العالمي…
وهذا لا يعني اني مع تفوق الرجل في هذا الامر.. لان المقياس الاخلاقي يبقى سلبيا…

فما هي تداعيات تفوق المرأة في هذي الشحنة الاخلاقية السلبية (لو سلمنا جدلا بصحة الاحصاءات)؟ وهل متوقع ان ينهزم الرجل, يصاب بعجز عملي وفكري يضعف ادارته للامور؟..

سلة من الاسئلة تطال انتباهنا وتفكيرنا وربما الاجابات ستتشتت… احصاءات كهذا الاحصاء الصادم والمخيف بعض الشيء.. ربما له عدة خلفيات منها:

إن سلمنا صحة الارقام وصدقنا المعادلات… فيضحي المجتمع عبارة عن مراة تعكس انسلاخ الرحمة والانسانية عند جميع البشر, دون تمييز ويحل مفهوم فرويد للانسان (بأنه كائن اناني وشرير بالفطرة) ضيفا ثقيلا علينا.. فالامومة تنسف من قواميس العمل والشراكة تضحي مفهوما اقتصاديا, يبغي انجاز المعاملات والحفاظ على الرأسمالية (اي اللاعواطف وحب الفوز) والعدوانية تحل… باختصار ستهجم حربا باردة بين الجنسين تطيح بروابط وسنن الحياة السامية…

من جهة ثانية لو افترضنا وسعينا الى اثبات عدم صحة الاحصاءات التي تقول باحتلال الرجل مركز 53 % في الاخلاص مقابل  32 %من النساء..

احصاء ليس المهم فيه مصادقية مراكز الابحاث ومراكز الدرسات..

وليس المهم فيه  الكم الهائل من المعارضين (واعتبر الاول منهم بحكم تعصبي لهذا الجنس اللطيف السامي) بل ان نرسم ولو افتراضا المجتمع بحلة انانية خطيرة….

فيضحي الرجل المخلص وليمة تأكله الخسارات والمرأة المخلصة كناية عن عكاز لا يستطيع ان يسند نفسه….

ما يطمئن ان الاحصاء ما زال مفترضا وكغيره معرض للثغرات والاخطاء وللنفي مني ومنكم جميعا….

لكن ان دخل نفق الجدية وتكاثرت الاحصاءات المؤيدة لهذي الشحنة السلبية المكروهة

هل ستنشب حرب عالمية رابعة بمباركة اللاانسانية ؟.

 

 

* كاتب لبناني

Please follow and like us:

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *