في دمشق وحدها يصير ال”فلفل الأسود” ياسميناً!!..

في دمشق وحدها يصير ال”فلفل الأسود” ياسميناً!!..

شطرنج للإعلام*

هكذا تولم الجنوبيات (بالشعر) مواقد اللهفة قبل ارتكاب إثم العناقات.. ما خاب من قال: جنوبي الهوى قلبي.. وما أحلاه أن يغدو هوى قلبي جنوبيا”..

كيف لا وقد التقى نهرا المفخرة معاً.. نهر المقاومة والعزة (الجنوب) ونهر التصدي والإباء (دمشق).. لهذا عندما قام الشعر في أمس الشام وانجبت الماجدات مسيحا جديدا..

سلاماً يا جنوب الله من صقيع قلبي الغارق في هجعة الغيابات..

سلاماً يا شامة الله دمشقي من وجع الشوق المشتعل لبيان القبل والعناقات الحانية الدموع..

هذا المدى من الكلام لا يكفي.. لكنه “مدى الشام” هو من يقيم حد النشيد للنشيد..

“مشروع مدى الثقافي” بالتعاون مع وزارة الثقافة السورة والمركز العربي الثقافي أبو رمانة استضافوا وفي أمسية مكتظة الحضور والتصاوير الشاعرة والإعلامية د. عبير شرارة لتوقيع منجزها الأخير “فلفل أسود”.

قدم للديوان الأديب ولإعلامي السوري سامر محمد إسماعيل قراءة شاملة..

ثم قرأت الشاعرة الضيفة شرارة عدد من القصائد قبل التوقيع..

وهذا وقد تم نقل الفعالية على صفحة الزميل “محمد رضا عمرو” أخبار ونشاطات ثقافية وهي بادرة جميل أن تلحق الصفحة بالمبدعين حيث يكونون..

شكرأ أقدمها باسمي شطرنج للإعلام وباسم سيدته الدكتورة شرارة لكل الأهل في سورية ولبنان وكل الذين تابعوا الفعالية عبر البث المباشر من دمشق أو الحضور..

كذلك يبارك شطرنج للإعلام لسيدته هذا الحضور المتألق البهي.. أنت ودمشق تليقان ببعضكما..

* الصور: للزميل محمد عمرو.

* موقع إعلامي عربي/ فيينا.    

Please follow and like us:

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *