قراءة سريعة أولية في نتائج الانتخابات البرلمانية النمساوية المبكرة!!..

قراءة سريعة أولية في نتائج الانتخابات البرلمانية النمساوية المبكرة!!..

توفيق الحميدي*   

بعد ظهور النتائج النهائية للانتخابات النمساوية المبكرة والتي حققت فوز كبير ومريح لحزب رئيس الوزراء السابق سبستيان كورس؛ وتقدم لافت لحزب الخضر وخسارة واضحة لحزبي اليمنين المتطرف والحزب الاشتراكي الاجتماعي، بدأ الحديث عن شكل الحكومة الجديدة التي سوف يرأسها سبستيان كورس وخيارات التحالفات القادمة ويمكن تقديم قراءة أولية وسريعة على ضوء النتائج الرقمية حول الخيارات الممكنة، دون الخوض في أسباب هذه النتائج ونقاط التقارب والاختلاف، ويمكن إيجاز هذه الخيارات بالتالي:

الخيار الأول:

– حكومة ÖVP  و SPÖ حيث ستشكل حكومة بقوام ١١٢ عضو في البرلمان؛ ما يعني أنها ستحضى بالاستقرار طويل الأمد، كما يعزز كن فرص نجاحها؛ وجود تجارب ائتلاف سابقة اتسمت بالاستقرار والثبات.

الخيار الثاني:

– حكومة ÖVP و Grüne ، حيث ستشكل حكومة بقوام ٩٦ عضو مقابل ٩٦ من أحزاب المعارضة، أي سوف تواجه بمعارضة شرسة خاصة من SPÖ و FPÖ إضافة إلى عدم انسجام الحزبين من قضايا مهمة والمهاجرين وفي حالة نجاحها باعتقادي لن تستمر الحكومة طويلا، وستواجه كثير من التحديات وخاصة في تمرير القوانين التي تتطلب أغلبية كبيرة تصل إلى الثلثين ومع ذالك يظل هو الخيار الأقرب في ظل الخلاف السياسي بين الأحزاب الكبيرة، خاصة بعد اتفاق SPÖ    و FPÖ في إسقاط حكومة كورس بعد الفضيحة الأخيرة.

الخيار الثالث:

– حكومةÖVP وFPÖ وهي خيار مستبعد بعد الفضيحة التي أطاحت بالحكومة السابقة وإعلان حزب VPÖ استحالة عودة الائتلاف.

الخيار الرابع:

– يتكون من الخيار الأول ÖVP و Grüne مع ضم حزب NEUS للحصول على حكومة أكثر استقرارا ، حيث ستحضى الحكومة بكتلة برلمانية قوامها 112

تظل كل الخيارات مفتوحة، سيجمع بينهما حوارات شاقة ومعقدة بتوصل إلى صيغة مشتركة لبيان حكومة مشترك بين الأحزاب التي ستشكل الحكومة، حيث كان هناك تفاهمات وتقارب بين ائتلاف الحكومة السابقة VÖP  و FPÖ

تبقي التأكيد أن أي حكومة قادمة باستثناء VÖP و FPÖ ؛ لن تكون متشددة بقضايا المهاجرين والتضييق عليهم كالسابقة.

 * ناشط يمني.

Please follow and like us:

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *