منديل!!..

منديل!!..

سرجون كرم*

لا شيء هنا…

لا أشباح الشعراء المنفيّين ولا

العاهرات الشقراوات اللواتي يخرجْن

من الجزر العائمة .

في كييف

فقط ينهمر الثلج على الأجراس

الأورثوذكسيّة

في الروحِ النائمة. ..

ينتحر المغنّي من

الضجرِ

إذ بالفعل لا شيء هنا

سوى منديل امرأةٍ ثكلى

يقول:

لأنّي لم أولدْ بعدُ

اقرع تجدني ألوّح في كلّ رحم يطلّ

على الدنيا.

* شاعر عربي الماني.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *