دكتور الدبلوماسية السوري في اتصال هاتفي على الإخبارية السورية!!..

“دكتور الدبلوماسية السورية” في اتصال هاتفي على الإخبارية السورية!!..

 

شطرنج للإعلام*

 

الدكتور بشار الجعفري مندوب سوريا الدائم في مجلس الأمن علق على ما جرى في جلسة مجلس الأمن في مداخلة هاتفية الإخبارية السورية بالتالي:

 

1- ما حدث في جلسة مجلس الأمن أن وفود دول غربية عقدت جلسة عاجلة لمناقشة وضع حقوق الإنسان في سورية.

2 – الصين وروسيا اعترضتا على جدول الأعمال الذي طرحته وفود الدول الغربية ضمن منطق سليم.

3 – الطرح الغربي لعقد الجلسة لم يحصل على النصاب المطلوب .. وما حصل للدول الغربية هو فشل ذريع حيث تم ما يشبه طرد للمفوض السامي لحقوق الإنساني الذي أتي به من جنيف.

4 – ما جرى في الغوطة من تقدم للجيش العربي السوري كان سبباً رئيسياً لطلب وفود بعض الدول الغربية عقد الجلسة التي تم إلغاؤها وذلك لاستكمال الدعاية الإعلامية الغربية ضد سورية..
لكن صوت الحق والمنطق غلب في النهاية, وما جرى اليوم كان بمنتهى الأهمية.

5 – كل انتصار جديد يحقق للجيش العربي السوري والقيادة السياسية في سورية يشل حركة الأعداء على الصعيد الديبلوماسي والإرهابي ويقصّر عمر التآمر الغربي على سورية.

6 – الغرب الآن يستثمر في موضوعين: الموضوع الأول هو الملف الكيميائي أو ما يقول عنه “نزع الأسلحة الكيميائية” والموضوع الثاني هو الموضوع الإنساني، ولذلك نلاحظ كيف بدأ الغرب مع اقتراب نهاية مشروعه الإرهابي يستثمر في هذين الملفين لإحراج الكثير من أعضاء الأمم المتحدة.. لكن بعد تكشُّف كل التضليل الذي لجأ إليه الغرب ثمة نوع من الصحوة لدى الدول الأعضاء أدت إلى تراجع التأثر بأضاليل الغرب في شأن هذين الملفين.

-7 الذرائع الواهية التي يستثمر فيها الغرب في الملف الإنساني لاستهداف سورية في طريقه إلى الفشل.

8 – تحسّباً لانعقاد الجلسة في حال حصول طاريء حضّرنا بياناً فيه الكثير من الحقائق التي تدحض كل أضاليل الغرب وادعاءاته وتفنّد الكذب الذي سيق على سورية في موضوع الغوطة الشرقية وغيرها من قبل الغرب, لكن بعد إلغاء الجلسة لم يتم إلقاء البيان وقريباً سيسمع العالم كل تلك الحقائق.

 

*موقع إعلامي عربي/ فيينا

Please follow and like us:

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *